أخوية  

أخوية سوريا: تجمع شبابي سوري (ثقافي، فكري، اجتماعي) بإطار حراك مجتمع مدني - ينشط في دعم الحرية المدنية، التعددية الديمقراطية، والتوعية بما نسميه الحد الأدنى من المسؤولية العامة. نحو عقد اجتماعي صحي سليم، به من الأكسجن ما يكف لجميع المواطنين والقاطنين.
أخذ مكانه في 2003 و توقف قسراً نهاية 2009 - النسخة الحالية هنا هي ارشيفية للتصفح فقط
ردني  لورا   أخوية > فن > أدب > الخواطر و الخربشات

إضافة موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09/09/2009   #1
صبيّة و ست الصبايا اسبيرانزا
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ اسبيرانزا
اسبيرانزا is offline
 
نورنا ب:
Jun 2007
المطرح:
مصر ام الدنيا
مشاركات:
2,585

إرسال خطاب MSN إلى اسبيرانزا
افتراضي صباحيات




_ 1 _

بهدوء نسبى تنام بعدما احييت كل الضجيج
لا اتربة على كتب السين وواجهات المنازل القديمة
لا اتربة على مقبرة العظماء
فكل تراب عاد الى الارض لتكرمه بخطوك
فلا تاريخ اعزه ولا موتى هناك
فقط مرورك احياه
امس وفى ميعادك
اعلن الحب حشمته عندما مررت مهابا برداء عواطفك الطويل
كارلا احتشمت وعرفت دلال العرب
آآه ظهورك ينظم الأشياء .. يجمل الأشياء
هلا خرجت كثيرا ؟ هلا ضحيت بحضورى العبثى معك ؟
احببت ذبحى فى الغياب واحببت حياة الجندية
...عزيرى احيانا يجملنا الكذب


_ 2 _

الغياب مثل غيمة عبئتها سيجارتك دخان احمر
فلا مفر من اصابتى بحول معقوف وطول غير عادى فى الشعيرات الدموية فى منطقة الذقن
وحمّى حرارتى فيها تخطت الاربعين وبقع حمراء على اى ضفة من ضفافى لامست ترس الاخلاص لك
الى ماذا صرت بعدما سقطت من غيمة الغياب المريرة
انا كائن غريب فى حضرتك
صرت ترسا يعمل بلا وقود
وزهرة حمراء نفضت عوسجها


_ 3 _

الحضور مثل غيمة بيضاء فوق روما القديمة
والفلسفة دائما ابخرة تهبونها لالهة السماء
والشعر على ادراج المسرح يحمل صفائنا ويعبئه الغيوم
اى اسى تتركه لقراءك
اى حظوة انالها وانا اقبع فى غيمة الحضور البيضاء
حيث ابخرة فلسفتك القديمة ومخزون صفاء الناس
لم تقرب ادخنة روما المحترقة غيمتك المقدسة


_ 4 _

لم اخش الظلمة ولا خفقة الفجأة
لم اخش ملاحقة شريرة وانا بشهرى الاول فى البلوغ
قليلا من الخشية حملتها من اسرارى الانثوية فى البدء
وكثيرا من الشجاعة حملتها حين ودعت جنونات المراهقة
كيف الخشية تزوجت الشجاعة فى لا منطقية ؟
حينما كنت شجاعة بحبك خشيت الظلمة
وخفقة الفجأة
لانك اصبحت ملاحقة شريرة وانا بشهرى الاول فى حبك


_ 5 _


لدواعى امنية
لم اقف كثيرا امام الشرطى
حينما انهال على محل الكتب بالتكسير
يكفيه وضعه الصعب مع نفسه
ويكفينى وضعى كذلك
له عينان تحملان اكياس من الانتفاخ
إثر معدة كانت ممتلئة بالويسكى
و فخذان ملتصقان ودهون متراكمة على المثانة
إثر التهامات شرهة لم تراعى الامور الجنسية
بالشرطة تعلم السب ومسك العصا واطلاق الرصاص
كان درسا من الرومانسية غاب عنه كثيرا
ودرسا اخر من الرحمة لم ينزل له مقرر
تعساءنحن بأوضاعنا الخبيئة
وتعيسة انا بسبى العلنى لرأس الحيّة
بوسائل المواصلات


لدواعى رقابية
صُمتُ عن التعليقات الفاضحة
وروح السخرية كذلك
بالجلسة المهنية التى شذبت روحى كثيرا
عزيزتى :
سنقرأ عنك فى الكتب ونراك بالتلفاز
اه من جملة فى الحلق
ستلعب الصحف الصفراء ومجلات الفضائح
دورا كبيرا فى تشهيرى

لدواعى قلبية
اعلنت عن حبى
كمحاولة بائسة لتبرير كل جرائمى
انا لملمت كل الرومانسية من اجلنا
انا وراء قسوة الشرطى
ووراء كل الفضائح الصفراء
فلا حب فى الزوايا
ولا حرارة فى الاسرّة
فليبحثوا عنه فى الحانات
فى كل زاوية بعيدة عنا
لان جعبتى التى سرقت فيها كل الحب
اصبحت ملغمة كثيرا كثيرا
ولا حاجة لجرائم اخرى
صدقا بالحب نصبح مجرمين حقيقين
لكن بطرقنا المختلفة


شُذَّ، شُذَّ بكل قواك عن القاعدة
لا تضع نجمتين على لفظة واحدة
وضع الهامشيّ إلى جانب الجوهريّ
لتكتمل النشوة الصاعدة
  رد مع اقتباس
قديم 09/09/2009   #2
شب و شيخ الشباب اللامنتمي
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ اللامنتمي
اللامنتمي is offline
 
نورنا ب:
Sep 2007
المطرح:
في عينيها !
مشاركات:
2,873

افتراضي










وَ كأني أسـمعُ الكلمات , مرة ً تلهث

وَ مرة ً تقعُ مغشيا ً عليها .

وأنا تقاسمتُ معها كُلَ شيء !

لازلتُ مَسكونا ً بـِ التفاصيل ِ الصغيرة , لهذا أحببتُ النص .

مَأخوذا ً بـِ سَـقفِ اللغة , وهذا ما وجدتهُ في ذاتِ اللحظة .

نغم ٌشاردٌ أنتِ

طفلٌ صغيرٌ يحاولُ أن يصرخ

وَ لا جملة ٌ تتكونُ في فمه

قرأتكِ بـ أول ِ الحُزن وَ تكتكة النافذةِ العَتيقة

بـ بردِ المَساء وَ نشـوةِ دفءٍ مُختبئةٍ بـ ذاكِرة ٍ صَدئة

تلكَ الحكايا طوالٌ يا رفيقة َ صمتي

تشـبهُ حضرة َ الطيفِ القـُرمزي

ذاكَ الذي اخترقَ قلبي

بـ حُزن ٍ عميق ,.






" أعطني سـَريراً وكِتاباً تكونُ قد أعطيتني سـَعادتي "
  رد مع اقتباس
قديم 10/09/2009   #3
صبيّة و ست الصبايا اسبيرانزا
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ اسبيرانزا
اسبيرانزا is offline
 
نورنا ب:
Jun 2007
المطرح:
مصر ام الدنيا
مشاركات:
2,585

إرسال خطاب MSN إلى اسبيرانزا
افتراضي


اقتباس:
كاتب النص الأصلي : اللامنتمي عرض المشاركة








نغم ٌشاردٌ أنتِ

طفلٌ صغيرٌ يحاولُ أن يصرخ

وَ لا جملة ٌ تتكونُ في فمه





,,,كنت ,,,

  رد مع اقتباس
قديم 10/09/2009   #4
شب و شيخ الشباب verocchio
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ verocchio
verocchio is offline
 
نورنا ب:
Jun 2007
مشاركات:
2,795

إرسال خطاب MSN إلى verocchio
افتراضي


اقتباس:
كاتب النص الأصلي : اسبيرانزا عرض المشاركة
,,,كنت ,,,

وستكونين ..

لأنك قلت

كان درسا من الرومانسية غاب عنه كثيرا
ودرسا اخر من الرحمة لم ينزل له مقرر
تعساء نحن بأوضاعنا الخبيئة

في انتظار فرصة لاختراق الغيوم التي أعمت جنون العاشق القرمطي ..

  رد مع اقتباس
قديم 12/09/2009   #5
صبيّة و ست الصبايا الصمت الناطق
عضو
-- قبضاي --
 
الصورة الرمزية لـ الصمت الناطق
الصمت الناطق is offline
 
نورنا ب:
Oct 2008
مشاركات:
426

افتراضي


نزل من برق كلماتك في صباحياتك .. مطرا

بعثرتني سطورك .. ولم يغرق عطاؤك ..فارتميتُ عند قاعدة حضورك..


أعلم اخترقتك الريح .. لكنك ِ مازلتِ متشبثة بالوردة
،،

،،،،،،،،،
  رد مع اقتباس
قديم 13/09/2009   #6
شب و شيخ الشباب SelavI
عضو
-- قبضاي --
 
الصورة الرمزية لـ SelavI
SelavI is offline
 
نورنا ب:
Sep 2006
المطرح:
ما زلت اتسأل عنه
مشاركات:
946

افتراضي




خمسة اوتار لكل منهم تمتمة سكراء متراقصة

هل يكونُ هو الوتر السادس

. . .

لك العمق

من دواعي سرورك ان تغوص في اعماق صورتك
تمضها بعينيك وذرايعك
وقلبك يلهو احيانا بخفقانه
وبصخب هذه الشكوى الوحشية المتمردة
فانتما تغمضان لا تبوحان
  رد مع اقتباس
قديم 14/09/2009   #7
صبيّة و ست الصبايا اسبيرانزا
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ اسبيرانزا
اسبيرانزا is offline
 
نورنا ب:
Jun 2007
المطرح:
مصر ام الدنيا
مشاركات:
2,585

إرسال خطاب MSN إلى اسبيرانزا
افتراضي


اتمنى ان تكون صباحياتى اتسعت للجميع
اشكر مروركم
  رد مع اقتباس
قديم 14/09/2009   #8
صبيّة و ست الصبايا وشم الجمال
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ وشم الجمال
وشم الجمال is offline
 
نورنا ب:
Aug 2007
المطرح:
جبين الشمس
مشاركات:
4,561

افتراضي


مذهلة انت,,,,,

تباً إننا جيل كامل من الانتظار .. متى نفرغ من الصبر .. و من مضغ الهواء ..


اتعرى من الجميع كي أجدني,,,,
فأضيع !!!!

حاولتُ أن أغرق أحزاني في الكحول، لكنها، تلك اللعينة، تعلَّمَت كيف تسبح!
  رد مع اقتباس
قديم 17/09/2009   #9
صبيّة و ست الصبايا اسبيرانزا
عضو
-- مستشــــــــــار --
 
الصورة الرمزية لـ اسبيرانزا
اسبيرانزا is offline
 
نورنا ب:
Jun 2007
المطرح:
مصر ام الدنيا
مشاركات:
2,585

إرسال خطاب MSN إلى اسبيرانزا
افتراضي


اقتباس:
كاتب النص الأصلي : وشم الجمال عرض المشاركة
مذهلة انت,,,,,
مذهلة اللغة العرجاء
  رد مع اقتباس
إضافة موضوع جديد  إضافة رد


أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لافيك تكتب موضوع جديد
لافيك تكتب مشاركات
لافيك تضيف مرفقات
لا فيك تعدل مشاركاتك

وسوم vB : حرك
شيفرة [IMG] : حرك
شيفرة HTML : بليد
طير و علّي


الساعة بإيدك هلق يا سيدي 22:53 (بحسب عمك غرينتش الكبير +3)


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
ما بخفيك.. في قسم لا بأس به من الحقوق محفوظة، بس كمان من شان الحق والباطل في جزء مالنا علاقة فيه ولا محفوظ ولا من يحزنون
Page generated in 0.09832 seconds with 14 queries