الموضوع: حبيبي و الخريف
عرض مشاركة واحدة
قديم 27/01/2009   #3
صبيّة و ست الصبايا personita
عضو
-- قبضاي --
 
الصورة الرمزية لـ personita
personita is offline
 
نورنا ب:
Feb 2008
المطرح:
بلاد الغُرب أوطاني
مشاركات:
932

افتراضي


لم ألحظك و أنت تتسلل إلى أمتعتي
و تسكن بين خصلات شعري ..
تأكل من أطياب بساتيني
و تشرب من فيض دموعي ...
لم أكن أعلم أنك تتنزه كل صباح على كتفي
و تتأرجح فوق شالي الصوفيّ ..
و أنك تسهر ليلاً مع قناديل عيوني
تتدثّر بأهدابي و تفترش جفوني


لعلَّكِ علمتِ الآن أنه.. ذلك المتسلِّل بين المسام و الأحلام.. لا يحتاج لأبواب.. كي يستقرَّ عميقا فينا..
و لا يحتاج لشواهد ليثبت شرعية حضوره.. بين الجفن و الهدب.. حيث لا لغة إلا لغة تفاصيله..
و لا سلطة إلا سلطة بركانه..
و هل يُعقَل أن يلجأ البركان إلى القضاء.. لكي يتفجَّر؟

لقد كنت قبل اليوم أنكر صاحبي
إذا لم يكن ديني إلى دينه دان
و قد صار قلبي قابلا كل صورة
فمرعى لغزلان و دير لرهبان
و بيت لأوثان و كعبة طائف
و ألواح توراة و مصحف قرآن
أدين بدين الحب أنَّى توجهت
ركائبه، فالحب ديني و إيماني
ابن عربي
  رد مع اقتباس
 
Page generated in 0.03390 seconds with 11 queries